جمعية تحفيظ القرآن الكريم
عدد الضغطات : 451
اعز الناس تويتر
عدد الضغطات : 465اعز الناس فيسبوك
عدد الضغطات : 426
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: فوائد الفلفل الحار (آخر رد :مرتاح)       :: ** الــمقــال الــوصــفـــــــــــــــــي ** (آخر رد :نفسي عزيزة)       :: صَّدَي (آخر رد :نفسي عزيزة)       :: غير مسجل ماذا تقول/ي للي في بالك الآن (آخر رد :مرتاح)       :: غير مسجل سجل/ي حضورك ببيت شعر (آخر رد :مرتاح)       :: غير مسجل ضع/ي لنا أجمل رسالة أو صورة وصلت جوالك# (آخر رد :حارسةُ الظِّلال)       :: توضيح مبسط لبعض المصطلحات (آخر رد :حارسةُ الظِّلال)       :: جدران الحكمة (آخر رد :حارسةُ الظِّلال)       :: غير مسجل تعال/ي اعترف/ي لنا (آخر رد :حارسةُ الظِّلال)       :: صباحيات ومسائيات (آخر رد :مجبورة)      

 
العودة   منتديات اعز الناس > - | أقسام منتديات اعز الناس | - > سجال رأي
 
سجال رأي إبداء وجهات النظر والآراء في جميع القضايا

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 10-26-2017, 12:38 AM   #21
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (02:50 AM)
 المشاركات : 5,143 [ + ]
 التقييم :  172
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي
وسام الألفية الخامسة وسام المجهود الشخصي وسام الإدارة وسام القلم المميز وسام شكر وتقدير من الإدارة وسام النشاط والتميز وسام التواجد المميز 
مجموع الاوسمة: 7

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زارع الورد مشاهدة المشاركة
اكبر عيوب الرجل انه لا يضع نفسه مكان المراة التي يحكم عليها..

الكاتب علي الجميلي....



من الصعب أن يضع الرجل نفسه مكان المرأة ...

لأن الله خلقه رجلاً ، ينظر إلى الأمور ويحكم عليها بطبيعته كرجل ...

وهذه الفطرة التي خلقه الله عليها ..


فأين العيب في ذلك ،
بل كيف صار ذلك أكبر عيوب الرجل .. يا حاج علي ..؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي زارع الورد
نعم هي ليست باكبر عيوب الرجل
ولكن هي مهارة توجد عند بعض الرجال
ويفتقدها البعض
وقد يكتسبها بمحاولته لفهم المرأة إن كان فهم المرأة ومشاعرها وفسيولوجيتها من أهتماماته
مؤكد هو ليس بعيب
ولكن هي سمة جميله كريمه
فعندما تضع نفسك مكان أختك مثلا لتفهم أبعاد تصرف ما بموقف ما
حينها قد تتفهمها وتفقه أبعاد المشكله ورؤيتها للموضوع

اخي الكريم
اشكر لك كريم مشاركاتك وحسن تواصلك مع الردود وسعة بالك
شكراً وأكثر



 
 توقيع : مجبورة


كفنت اعوامي ولكن لم اجدقبرا لها ...
فدفنتها في مفرقي!هذا البياض حكايه العمر الذي بعثرته.....


MЈβôѓĂ


لا إله إلا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين


رد مع اقتباس
قديم 10-27-2017, 03:49 PM   #22
زارع الورد
| قلم متميــز |


الصورة الرمزية زارع الورد
زارع الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 162
 تاريخ التسجيل :  Jun 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (11:35 PM)
 المشاركات : 2,752 [ + ]
 التقييم :  35
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجبورة مشاهدة المشاركة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي زارع الورد
نعم هي ليست باكبر عيوب الرجل
ولكن هي <font color="#2b60de">زارع الورد</font>مهارة[/u] توجد عند بعض الرجال
ويفتقدها البعض
وقد يكتسبها بمحاولته <font color="#2b60de">زارع الورد</font>لفهم المرأة[/u] إن كان فهم المرأة ومشاعرها وفسيولوجيتها من أهتماماته
مؤكد هو ليس بعيب

تفهم الرجل للمرأة - سواء كانت زوجة أو أخت أو غير ذلك - هو مطلب ومهارة - كما تفضلتي - بل يعد ذلك من كماليات الرجل الناضج الواعي ، بل وصفة أخلاقية راقية تزين الرجل وتلطفه ، ولعل ذلك يكون في عموم التعامل والتقارب الذي قد يشترك الفرد في مجتمعه مع آخرين يعيش معهم ، مما يقوي الصلة بين الأفراد الذين تربطهم مصالح وقواسم مشتركة في مجتمع صغير فيؤدي إلى نجاح حياتهم معاً ...

لكنني أتجاوز هذا الفهم العام إلى مفهوم أعمق وأكثر تعقيداً ، ربما تشمله عبارة الكاتب - والله أعلم - وهو الجانب الأكثر حساسية الذي - غالباً - ما يفترق حوله الرجل والمرأة ، ولا يتلقيان إلا
في النادر .. وخاصة ما يتعلق بالرجل والمرأة كزوجين ...

فعلى سبيل المثال ، لا يمكن أن يتصور الرجل مدى شعور المرأة حين يتزوج عليها بامرأة أخرى ،
مهما بلغ فهمه للمرأة ، ولو أدرك ذلك ، وكان باستطاعته أن يتصور نفسه مكان المرأة في هذا
الحال - لما وجدنا رجلاً يقدم على التعدد ، مهما كان قادراً عليه عدالة ونفقة وعشرة .

كما أن المرأة لا يمكن أن تتصور شعور الرجل ونظرته للمرأة وفق الطبيعة التي خلقه الله
عليها ، فرغبة الرجل وميوله الطبيعي تجاه المرأة لا تقف ولا تقتصر على امرأة واحدة مهما
كان جمالها وكمالها إلأ في النادر .

ولذلك شرع الله التعدد للرجل وملك اليمين حتى تشبع شهوة نظره ورغباته المتعددة تجاه الأنثى .

ولو أمكن للمرأة أن تدرك شعور الرجل في هذا الحال كطبيعة وجبلة خلقه الله عليها - لما سمعنا
بامرأة فارقت زوجها لمجرد أنه تزوج عليها ، أو ارتكبت فعلاً جنونياً يؤدي إلى كارثة ...

لذلك أرى أن عبارة الكاتب ليست دقيقة ، ولا يصح اعتبار ذلك من عيوب الرجل ، فضلاً أن يزعم
أنها من أكبر عيوب الرجل . ..

لكن من الخطأ أن يحكم على المرأة بكل سهولة ، لأنها تحتفظ بالكثير من الأسرار التي -
في الغالب - تخفى على الرجل ، ولا يستطيع الوصول إلى عمقها وتصورها تصوراً كاملاً ..


 
 توقيع : زارع الورد


رد مع اقتباس
قديم 10-29-2017, 01:06 AM   #23
نفسي عزيزة
| غَدًاً يَوُمْ آخَرَ |


الصورة الرمزية نفسي عزيزة
نفسي عزيزة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 243
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (12:50 AM)
 المشاركات : 1,001 [ + ]
 التقييم :  81
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زارع الورد مشاهدة المشاركة
اكبر عيوب الرجل انه لا يضع نفسه مكان المراة التي يحكم عليها

..؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!


تقول الحكمة الأمريكية :

" لاتحكم على شخص آخر إلا بعد أن ترتدي حذاءه وتسير به لمسافه ميل"


لو كل إنسان وضع نفسة مكان الاخر

لساد التسامح والمحبة والتعاون العالم الذي اصبح ممتلئ بالمشاكل
و السبب عدم التماس العذر للاخر و عدم التقدير



شكرا زارع ع الطرح و اتفق تماما مع رأي مجبورة


 


رد مع اقتباس
قديم 11-11-2017, 02:33 PM   #24
زارع الورد
| قلم متميــز |


الصورة الرمزية زارع الورد
زارع الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 162
 تاريخ التسجيل :  Jun 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (11:35 PM)
 المشاركات : 2,752 [ + ]
 التقييم :  35
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



يرى الرجل الشرقي شرفه في جسد ( أخته - زوجته ) ولا يراه في جسده .
أيها الرجل ، أنا لست شرفك . فكل إنسان يحمل شرفه الخاص به .


ليلى المطوع


ممكن أحد يفسر عبارة هذي الكاتبه .. ويقول رأيه أولاً ..


 


رد مع اقتباس
قديم 11-11-2017, 04:42 PM   #25
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (02:50 AM)
 المشاركات : 5,143 [ + ]
 التقييم :  172
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي
وسام الألفية الخامسة وسام المجهود الشخصي وسام الإدارة وسام القلم المميز وسام شكر وتقدير من الإدارة وسام النشاط والتميز وسام التواجد المميز 
مجموع الاوسمة: 7

افتراضي




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
‎يرى الرجل الشرقي شرفه في جسد ( أخته - زوجته ) ولا يراه في جسده .
‎أيها الرجل ،
‎أنا لست شرفك . فكل إنسان يحمل شرفه الخاص به .


من فهمي البسيط وراي المتواضع
ارى المقوله لها عدة اوجه
وجه متفهمة له
ووجه اتفق معه
ووجه اقول له هنا أناقضك القول
من ناحية المعنى الظاهر وهو رأي الرجل او عالم الذكور عالمنا الشرقي بالمجمل
ان المرأة عار دائما مهما كانت الظروف حتى لو كانت هي المخطئ عليها
وان الرجل لايدنسه اي خطأ
ونحن نعرف وقد مر علينا جميعا المثل العامي
( الرجل يشيل عيبه)
كأنه مخلوق ملائكي لايدنس مهما كان ومهنا حصل منه من أخطاء مشينه
هنا اتفق معها وكم سمعنا وقرأنا مايندي له الجبين من أمثلة
الوجه الأخر هو اأستقلالية المرأه ويجب أن تحاسب المرأة وكذلك الرجل بسواسية بدون
النظر إلى الجنس بل إنسان منفصل مستقل
يتحمل اوزار ذنوبه لوحده
هنا اتفهم رغبة هذه المرأة للإستقلاليه
ولكن أناقضها القول
حين تقول إن لايلحق الرجل من اي جريمه شرف او حتي كلام عابر
أن لايلحقه كأب أو أخ أو زوج أوحتى أبن
هنا أستغرب
أتريد أن أنفصل عن تربتي الشرقيه عن مجتمعي أو أنفصل عن ذاتي وواقعي الذي اعيشه
أبيت أم قبلت أنا وانتِ وهي أسماء مصانة ملحقة بأسم أب أو زوج
ملحقة بسيرة واحدة مع أخ أو أبن وحتى أبن عم
وقد نقول زوج أخت
نعم هذا هو الواقع الذي لايجب أن نتجاهله ولانستطيع
ولي الفخر وواجب علىثي الحفاظ على ذاك الأسم
وأن أضع ذاك الأب ...و....
أمام نصب عيني
وأن أجعل المكابرة جانباً أمام كلمة شرف


ارجو السماح لكلماتي ولكنها أتت بعفوية فكري البسيط
شكراً وأكثر



 


رد مع اقتباس
قديم 11-12-2017, 04:33 PM   #26
نفسي عزيزة
| غَدًاً يَوُمْ آخَرَ |


الصورة الرمزية نفسي عزيزة
نفسي عزيزة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 243
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (12:50 AM)
 المشاركات : 1,001 [ + ]
 التقييم :  81
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي





كلامها ( ليلى المطوع ) صحيح من الناحية الشرعية و الإنسانية
لكن من الناحية الاجتماعية غير وافعي

و هذا هو التفسير :

في محكمة الأرض أي خطأ يصدر من الأنثي
فأن المجتمع لا يمحو ولا ينسى هذا الخطأ حتى لو تابت يظل المجتمع يذكر خطيئتها
بالنسبة لمحكمة السماء فالقاضي سمى نفسه بالعادل
لا تحكمه عادات وأعراف المجتمعات بل تحكمه ما جنت يد الإنسان سواء كان ذكر أو أنثي

فالشرف في محكمة السماء لا يتحدد حسب اللون والجنس والعقيدة
أو حسب المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي ..
الشرف لا يمكن أن يكون صفة تشريحية يولد بها الإنسان أو لا يولد ..
كما انه ليس أمر نسبي يختلف باختلاف الأشخاص والظروف ..
لا يمكن أن يختلف شرف الغني عن شرف الفقير..
ولا يمكن أن يختلف شرف المرأة عن شرف الرجل ..


هو المجتمع وحده الذي يتخذ موقفاً سلبياً من المرأة التي ترتكب جريمة تخل بالشرف

بينما لا يتخذ نفس الموقف مع الرجل؟؟

والرجل إن أخطأ مسؤول هو وحده عن خطئه
لكن المرأة تلحق العار بأهلها ا


و يربط المجتمع الشرقي مفهوم الشرف عند الرجل بالكسب الحلال فيقال رجل شريف
وعند المرأة بالجنس حتى لو كانت لجأت له لكسب المال فيقال عنها غير شريفة
فالمجتمع وحده من جعل شرف الرجل بين يديه و شرف المرأة بين رجليها


ماذا عن تفسيرك أنت يا زارع ؟؟


 


رد مع اقتباس
قديم 11-16-2017, 10:46 PM   #27
زارع الورد
| قلم متميــز |


الصورة الرمزية زارع الورد
زارع الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 162
 تاريخ التسجيل :  Jun 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (11:35 PM)
 المشاركات : 2,752 [ + ]
 التقييم :  35
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نفسي عزيزة مشاهدة المشاركة

ماذا عن تفسيرك أنت يا زارع ؟؟

فاضية تقرئين ههههههههههههههههه تفضلي ..


[QUOTE=زارع الورد;145183]يرى الرجل الشرقي شرفه في جسد ( أخته - زوجته ) ولا يراه في جسده .
أيها الرجل ، أنا لست شرفك . فكل إنسان يحمل شرفه الخاص به .


<font color="#2B60DE"></font>ليلى المطوع[/u]


[font="arial"][size="5"][color="blue"]


ما فهمته من سياق عبارة الكاتبة هو ، أن الرجل الشرقي كثير الغيرة على قريباته من أخت وزوجة ، لأنه يرى جسد أخته وزوجته شرفه وكرامته وعزته ، وإن انتهاك ذلك الجسد – سواء برضاها أو رغم عنها - هو انتهاك لكرامته وشرفه وعزته ، بينما جسده لا يمثل له أهمية بقدر أهمية الحفاظ على ما يمثل الشرف والعار المتمثل في قريبات الرجل الحر .

لذلك – وبكل بساطة – نفت أن تكون شرفاً للرجل من باب ( اترك الخلق للخالق ) ، بل وأخذت تدعو أن يستقل كل فرد في الأسرة بشرفه الخاص .

ويفهم من قولها الدعوة للتحرر الواضح من قيود المجتمع العربي الأصيل ، الذي تمثل الغيرة على المحارم والحفاظ عليها شيء موروث وفطرة فطر الله الخلق عليها .

وكأنها تريد الانطلاق في عالم الحرية مثلها مثل أي فتاة تعيش في الغرب متى ما بلغت السن 18 جاز لها أن تفعل ما تريد ..

وهذا المفهوم خطير جداً ، لكنه يفهم من سياق عبارتها . لكن هل كانت تقصد ذلك أم أنها – فقط – زلة لسان هذا شيء لا يعلمه إلا الله .

وعبارتها تحمل مغالطات كثيرة ، غير مقبولة من وجوه :

أولاً بشيء من التفصيل / أن جسد الرجل والمرأة كلاهما يمثلان شرف الأسرة ، وأي انتهاك لهما يمس شرف كل أفراد الأسرة فمثلاً لو تعرض شاب من الأسرة للتحرش الجسدي أو نحو ذلك – فإن جميع أفراد الأسرة سيشعرون بالمذلة والإهانة والعار وأن شرفهم قد خدش ، والكل سيهمه الأمر سواء أب أو أم أو أخت أو زوجة.

وحينها سترى المرأة الشرقية شرفها في جسد ( أخيها – أبيها – زوجها ) .

ولكن هناك فرق بين أن تكون فاعلاً أو معرّضاً لفعل غيرك . فإذا كان الشاب والفتاة تعرضا لما يمس الشرف فهما سواء في الحكم ، وإن سعيا بإرادتهما لما يمس الشرف ، من باب الطيش ونقص الوازع الديني والأخلاقي ، فهنا يستويان في حكم السماء – بحسب تعبير نفسي عزيزة – لكن في حكم المجتمع يبقى فعل الفتاة أشد إيلاماً ومساً للشرف من فعل الشاب ، لأن الفتاة تفقد وتخسر أكثر مما يخسره الرجل باعتبار خصوصية المرأة في كل شيء جسدياً واجتماعياً ، وهذا أمر يدركه الجميع ، وليس صحيحاً أن الرجل ( كأنه ملاك طاهر لا يدنسه شيء مهما فعل - بحسب تعبير مجبورة - ) بل يلحقه السمعة السيئة التي تجعل حظوظه في المجتمع أقل من غيره ..

لكن – أكيد – الفتاة أكثر . ومن نصب هذ المحكمة الظالمة للفتاة هن النساء أنفسهن قبل الرجال ... لا يمكن لأم أن تقبل أن تزوج ابنها بفتاة شيع عنها ما يمس الشرف وكذلك لا ترضى الأخت لأخيها ذلك .. فالنساء أكثر من الرجال نقمة على بعضهن في هذا الأمر ..لكن – كالعادة – المرأة تموت في شيء اسمه ذرف الدموع ، وتحب أن تلعب دور الضحية في كل مرة ، رغم أننا في زمن صارت المرأة تخلع الزوج ، وترشه بمية نار ، أو تحرق جسده ، أو تعالجه بساطور جزارة إذا تزوج عليها ، وقد نجد في أقسام الشرطة زوج يشتكي من ضرب زوجته له ههههههه.

ثانياً / عبارة الكاتبة تخالف المنظور الشرعي لجسد الرجل والمرأة باعتبار قولها : ( يرى شرفه في جسد ( أخته زوجته ) ولا يراه في جسده ...فهناك فرق بين جسد الرجل والمرأة ..فعورة الرجل – مثلاً – من السرة إلى الركبة ، والمرأة جسدها كله عورة .. كما أن المرأة وعاء يحتفظ بما يمس الشرف ، ويكون له تبعات لا تزول بسهولة ، ويترتب عليه أحكام شرعية كثيرة ، بخلاف الرجل .


ثالثاً / أن عبارة الكاتبة تخالف الفطرة التي فطر الله الناس عليها ، وتخالف مكارم الأخلاق التي أقرها الإسلام .

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «لَا أَحَدَ أَغْيَرُ مِنْ الله وَلِذَلِكَ حَرَّمَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ»

وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «إِنَّ الله يَغَارُ وَإِنَّ الْمُؤْمِنَ يَغَارُ وَغَيْرَةُ الله أَنْ يَأْتِيَ الْمُؤْمِنُ مَا حَرَّمَ عَلَيْهِ»

فمن محاسن ديننا الاهتمام بمكارم الأخلاق، قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «إِنَّمَا بُعِثْتُ لِأُتَمِّمَ صَالِحَ الْأَخْلَاقِ» .

ولما بعث النبي صلى الله عليه و سلم أقر ما كان عليه الجاهليون من أخلاق حسنة، وألغى ما كانوا عليه من أخلاق رديئة، وهذب ما كان يحتاج إلى تهذيب.

ومن مكارم الأخلاق التي أقرها الإسلام: غيرة الرجل على أهله.
قال عِيَاض : ( وَغَيْره: هِيَ مُشْتَقَّة مِنْ تَغَيُّر الْقَلْب وَهَيَجَان الْغَضَب بِسَبَبِ الْمُشَارَكَة فِيمَا بِهِ الِاخْتِصَاص، وَأَشَدّ مَا يَكُون ذَلِكَ بَيْن الزَّوْجَيْنِ. هَذَا فِي حَقّ الْآدَمِيّ ) .

قال النووي: ( قال الْعُلَمَاء : الْغَيْرَة بِفَتْحِ الْغَيْن وَأَصْلهَا الْمَنْع وَالرَّجُل غَيُور عَلَى أَهْله أَيْ يَمْنَعهُمْ مِنْ التَّعَلُّق بِأَجْنَبِيٍّ بِنَظَرٍ أَوْ حَدِيث أَوْ غَيْره، وَالْغَيْرَة صِفَة كَمَالِ. وقيل: لا كرم في من لا يغار .


ولما قال سعد بن عبادة رضي الله عنه: «لو رأيت رجلا مع امرأتي لضربته بالسيف غير مصفح ( أي بحد السيف لا بعرضه ) ، قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: «أَتَعْجَبُونَ مِنْ غَيْرَةِ سَعْدٍ فَوَالله لَأَنَا أَغْيَرُ مِنْهُ وَالله أَغْيَرُ مِنِّي»

وفي سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم ما يثبت شدة الغيرة على المحارم ، وكذلك في سيرة الصحابة رضي الله عنهم و إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .

هذا تفسيري والله أعلم ..وآسف للإطالة ...
ودمتم سالمين من كل سوء ...


 


رد مع اقتباس
قديم 11-19-2017, 12:21 PM   #28
نفسي عزيزة
| غَدًاً يَوُمْ آخَرَ |


الصورة الرمزية نفسي عزيزة
نفسي عزيزة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 243
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (12:50 AM)
 المشاركات : 1,001 [ + ]
 التقييم :  81
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي




كلامك جميل زارع و واقعي
لكن لي ملاحظة و تعليق و اسمح لي ببعض التعاطف مع وجهة نظر الكاتبة

ربما الكاتبة لم تقصد التحرر الذي أشرت إليه
لكن تحاول حل مشكلة كبيرة جدااا من أبرز المشاكل وأخطرها في واقعنا الحالي
و هو ما يعرف بجرائم الشرف، حيث يقوم الرجل أبا كان أم أخا أم زوجا بقتل زوجته أو أخته
أو ابنته أو أحيانا أمه لمجرد أنه اعتقد أو ظن أو حتى تيقن أنها قامت بعمل يخرج عن
دائرة العادات والتقاليد المعمول بها في وسطه الاجتماعي الخاص..
و هذه الجرائم باسم الشرف موجودة في مجتمعنا السعودي ولا أحد ينكرها
و واضحة جدااا في مجتمع الأردن و نظام العشائر
إن بقاء عادة مشينة كهذه في عدد من بلداننا الإسلامية حتى يومنا هذا
يضعنا أمام مسؤوليات دينية وإنسانية .. وتدعونا بجد إلى التصدي لهذا الفعل ( القتل )
الذي لا يرتكبه صاحبه فحسب بل يشارك في ارتكابه كل المجتمع الذي يقر
هذا النوع من الجرائم، أو يسكت عنها في مجتمع يعلن أنه يلتزم شرع الله ودينه الحنيف..
وهذا ظلم يحاسبنا عليه الله قبل الإنسانية ، أننا لا زلنا رغم نعمة الإسلام وأخلاقياته
مازلنا متمسكين بشريعة الغاب فيما يتعلق بعلاقة الرجل المستقوي على المرأة المستضعفة
و يتخلصون من المجني عليها و يتركون الجاني
إن هذا النوع من الجرائم هو أشبه ما يكون بوأد البنات اللهم إلا أن وأد البنات يكون
قبل التفريط في الشرف و هذا بعده
و يعد أيضا انتهاك للإسلام ومبادئه وشريعته التي حث على المساواة في الإنسانية
بين المرأة والرجل وهنا نصل إلى رأي الكاتبة و نؤكد معها
أن شرف كل امرئ مختص به شخصيا، رجلا كان أم امرأة

والشرف يمثل قضية إنسانية مخصوصة لا تتعلق بشرف أحد من الناس
فضلا عن الأقارب أو العائلة أو القبيلة أو القوم الذي ينتسب الرجل أو المرأة إليها
"وإن لكل امرئ ما سعى وإن سعيه سوف يرى"
وإن ارتكاب أي نوع من أنواع الجرائم يتحمل مسؤوليته صاحب الجرم نفسه دون غيره
على قاعدة الآية القرآنية الكريمة: "ولا تزر وازرة وزر أخرى"

زارع / كلامك صحيح من الناحية الاجتماعية و قد يكون وقاية و درع حصين
و الغيرة مطلوبة و من مروءة الرجل أن يغار و لكن ليس معنى ذلك
أن يحاسب المرأة و ينجو بنفسه و كأنه منزها عن الزلل

شكرا لك


 


رد مع اقتباس
قديم 11-20-2017, 12:05 AM   #29
زارع الورد
| قلم متميــز |


الصورة الرمزية زارع الورد
زارع الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 162
 تاريخ التسجيل :  Jun 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (11:35 PM)
 المشاركات : 2,752 [ + ]
 التقييم :  35
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نفسي عزيزة مشاهدة المشاركة

كلامك جميل زارع و واقعي
لكن لي ملاحظة و تعليق و اسمح لي ببعض التعاطف مع وجهة نظر الكاتبة

ربما الكاتبة لم تقصد التحرر الذي أشرت إليه
لكن تحاول حل مشكلة كبيرة جدااا من أبرز المشاكل وأخطرها في واقعنا الحالي
و هو ما يعرف بجرائم الشرف، حيث يقوم الرجل أبا كان أم أخا أم زوجا بقتل زوجته أو أخته
أو ابنته أو أحيانا أمه لمجرد أنه اعتقد أو ظن أو حتى تيقن أنها قامت بعمل يخرج عن
دائرة العادات والتقاليد المعمول بها في وسطه الاجتماعي الخاص..

شكرا لك
قد يكون ذلك .. وإن كانت مقولتها : ( أيها الرجل ، أنا لست شرفك . فكل إنسان يحمل شرفه الخاص به . ... )

لا زالت عبارة مثيرة للجدل ...

كل الشكر لك / نفسي عزيزة وللأخت مجبورة
على المداخلات القيمة والحوار الهادف ..


 


رد مع اقتباس
قديم 12-05-2017, 02:41 PM   #30
نفسي عزيزة
| غَدًاً يَوُمْ آخَرَ |


الصورة الرمزية نفسي عزيزة
نفسي عزيزة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 243
 تاريخ التسجيل :  Aug 2009
 أخر زيارة : 01-16-2018 (12:50 AM)
 المشاركات : 1,001 [ + ]
 التقييم :  81
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي




(( أغلق النافذة التي تؤذيك مهما كان المنظر جميلاً ))

ما مفهومكم لهذه العبارة ؟؟

و هل أنتم معها أو ضدها ؟ و لماذا ؟


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

 

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا يجوز القول اللهم صلِّ على سيدنا محمد في التشهد أبو ذياب نفحات إسلامية 4 08-12-2016 06:11 PM


الساعة الآن 07:01 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
.