عرض مشاركة واحدة
قديم 03-11-2021, 12:19 PM   #1
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (10:59 AM)
 المشاركات : 1,181 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي إن حياة المسلم حياة كبيرة ...





بسم الله الرحمن الرحيم

و صلى الله على سيدنا و حبيبنا محمد - صلى الله عليه و سلم -

المبعوث رحمة للعالمين و على آله و أصحابه أجمعين . .==================================


======== إن الأمور لتظل مضطربة في حس الإنسان و تصوره ، متأثرة بالتصورات المنحرفة ، و بالمحاولات البشرية الناقصة ..

ثم يسمع آيات من القرآن في الموضوع الذي يساوره .

فإذا النور الهادئ ، و الميزان الثابت ..

و إذا هو يجد كل شيء في موضعه ، و كل أمر في مكانه ، و كل حقيقة هادئة مستقرة لا تضطرب و لا تمور ..

و يحس بعدها أن نفسه استراحت ، و أن باله هدأ ، و أن عقله اطمأن إلى الحق الواضح ، و قد زال الغبش والقلق و استقرت الأمور .



======== إن الإسلام يرفع من اهتمامات البشر بقدر ما يرفع من تصورهم للوجود الإنساني و للوجود كله ..

و بقدر ما يكشف لهم عن علة وجودهم و حقيقته و مصيره ..

و بقدر ما يجيب إجابة صادقة واضحة عن الأسئلة التي تساور كل نفس : من أين جئت ؟ لماذا جئت ؟ إلى أين أذهب ؟



======== إن حياة المسلم حياة كبيرة لأنها منوطة بوظيفة ضخمة ذات ارتباط بهذا الوجود الكبير ، و ذات أثر في حياة هذا الوجود الكبير .

و هي أعز و أنفس من أن يقضيها في عبث و لهو و خوض و لعب .

و كثير من اهتمامات الناس في الأرض يبدو عبثا و لهوا و لعبا حين يقاس إلى اهتمامات المسلم الناشئة من تصوره لتلك الوظيفة الضخمة المرتبطة بحقيقة الوجود .


 


رد مع اقتباس