خدمة المشغول للتصميم
عدد الضغطات : 2,127
مجلة سنابل الأمل لذوي الإعاقة
عدد الضغطات : 1,850
جمعية تحفيظ القرآن الكريم
عدد الضغطات : 2,932
مركز تحميل أعز الناس
عدد الضغطات : 1,778
اعز الناس تويتر
عدد الضغطات : 2,365طهر مسامعك
عدد الضغطات : 1,320اعز الناس فيسبوك
عدد الضغطات : 2,110

العودة   منتديات أعز الناس > - | أقسام منتديات اعز الناس | - > نفحات إسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-2021, 11:24 AM   #81
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



======== 133 ========

القرآن يجعل الكون الكبير و مشاهده العظيمة هي برهانه و حجته

و هي مجال النظر و التدبر للحق الذي جاء به

و يقف القلب أمام هذا الكون وقفة المتفكر المتدبر ، اليقظ لعجائبه ، الشاعر بيد الصانع و قدرته ، المدرك لنواميسه الهائلة ، بلفتة هادئة يسيرة لا تحتاج إلى علم شاق عسير

إنما تحتاج إلى حس يقظ و قلب بصير


 


رد مع اقتباس
قديم 04-11-2021, 11:53 AM   #82
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



======== 134 ========

القرآن :

النعمة الكبرى التي تتجلى فيها رحمة الرحمن بالإنسان .

الترجمة الصادقة الكاملة لنواميس هذا الوجود .

و منهج السماء للأرض الذي يصل أهلها بناموس الوجود ، و يقيم عقيدتهم و تصوراتهم و موازينهم و قيمهم و نظمهم و أحوالهم على الأساس الثابت الذي يقوم عليه الوجود .

فيمنحهم اليسر و الطمأنينة و التفاهم و التجاوب مع الناموس .

القرآن الذي يفتح حواسهم و مشاعرهم على هذا الكون الجميل ، كأنما يطالعهم أول مرة ، فيجدد إحساسهم بوجودهم الذاتي ، كما يجدد إحساسهم باكون من حولهم .

القرآن الذي يقر في أخلادهم أنهم خلفاء في الأرض ، أنهم كرام على الله ، و أنهم حملة الأمانة التي أشفقت منها السماوات و الأرض و الجبال .


 


رد مع اقتباس
قديم 05-02-2021, 10:24 AM   #83
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



======== 135 ========

القرآن لا يفتأ يذكر البشر بالمعركة الخالدة بينهم و بين الشيطان منذ أبيهم آدم ..

و منذ المعركة الأولى في الجنة .

و أغفل الغافلين من يعلم أن له عدوا يقف له بالمرصاد ، عن عمد و قصد ، و سابق إنذار و إصرار ثم لا يأخذ حذره ..

ثم يزيد فيصبح تابعا لهذا العدو الصريح .

و أكبر هدف للإنسان على الأرض أن ينتصر على عدوه الشيطان ، فينتصر على الشر و الخبث و الرجس ..

و يثبت في الأرض قوائم الخير و النصح و الطهر .


 


رد مع اقتباس
قديم 05-16-2021, 10:39 AM   #84
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



======== 136 ========

القرآن .

ذلك الكتاب لا ريب فيه .. هدى للمتقين .

الهدى حقيقته ، و الهدى طبيعته ، و الهدى كيانه ، و الهدى ماهيته ..

و لكن لمن ؟ لمن يكون ذلك القرآن هدى و نورا و دليلا ناصحا ؟

للمتقين .

فالتقوى في القلب هي التي تأهله للانتفاع بهذا القرآن ..

هي التي تفتح مغاليق القلب له فيدخل و يؤدي دوره هناك ..

هي التي تهيء لهذا القلب أن يلتقط و أن يتلقى و أن يستجيب .

لا بد لمن يريد أن يجد الهدى في القرآن أن يجيء إليه بقلب سليم ، بقلب خالص .

ثم أن يجيء إليه بقلب يخشى و يتوقى ، و يحذر أن يكون على ضلالة أو أن تستهويه ضلالة ..

و عندئذ يتفتح القرآن عن أسراره و أنواره ، و يسكبها في هذا القلب الذي جاء إليه متقيا ، خائفا ، حساسا ، مهيأ للتلقي .


 


رد مع اقتباس
قديم 06-19-2021, 10:59 AM   #85
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي





======== 137 ========

و لقد تولى القرآن الكريم تصحيح عقائد أهل الكتاب التي جاء فوجدها مليئة بالتحريفات مشحونة بالأساطير ..

كما تولى تصحيح عقائد المشركين ، المتخلفة عن بقايا الحنيفية دين إبراهيم – عليه السلام – في الجزيرة العربية و من ركام فوقها من أساطير البشر و ترهات الجاهلية .

لا بل جاء القرآن ليتولى تصحيح العقيدة في الله للبشر أجمعين .. و ينقذها من كل انحراف و كل اختلال ، و كل غلو ، و كل تفريط

فصحح – فيما صحح – اختلالات تصور التوحيد في آراء أرسطو في أثينا قبل الميلاد ، و أفلوطين في الإسكندرية بعد الميلاد ، و ما بينهما و ما تلاهما من شتى التصورات في شتى الفلسفات التي كانت تخبط في التيه ، معتمدة على ذبالة العقل البشري الذي لا بد أن تعينه الرسالة ليهتدي في هذا التيه .


 


رد مع اقتباس
قديم 07-19-2021, 09:49 AM   #86
ناصح أمين
| عضو متألق |


الصورة الرمزية ناصح أمين
ناصح أمين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3401
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:06 AM)
 المشاركات : 1,201 [ + ]
 التقييم :  27
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي











======== 138 ========

لقد كان القرآن الكريم يعمل في قيادة المجتمع المسلم ..

و في توجيهه ..

و في توعيته ..

و في إعداده لمهمته الضخمة ..

و لن يفهم هذا القرآن إلا و هو يدرس في مجاله الحركي الهائل

و لن يفهمه إلا أناس يتحركون به .

لقد جاء هذا القرآن بالموعظة " من ربكم " فليس هو كتاب مفترى ، و ليس ما فيه من عند بشر .

جاءتكم الموعظة لتحيي قلوبكم ، و تشفي فصدوركم ، من الخرافة التي تملؤها ، و الشك الذي يسيطر عليها ، و الزيغ الذي يمرضها ، و القلق الذي يحيرها .

جاءت لتفيض عليها البرء و العافية و اليقين و الاطمئنان و السلام مع الإيمان .

وهي لمن يرزق الإيمان هدى إلى الطريق الواصل ، و رحمة من الضلال و العذاب .


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علم القرآن .... ناصح أمين نفحات إسلامية 3 05-31-2020 05:57 AM
لقد جاء هذا القرآن ... ناصح أمين نفحات إسلامية 0 04-02-2020 08:54 AM
مات القرآن في حسنا .. أو نام .... ناصح أمين نفحات إسلامية 0 12-01-2019 09:43 AM
إن هذا القرآن ينبغي .... ناصح أمين نفحات إسلامية 1 10-08-2019 02:57 PM
من هو المحروم ؟ ... يتبع ناصح أمين نفحات إسلامية 16 10-04-2018 12:40 PM


الساعة الآن 01:38 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! ©, Soft
.